البرمجة اللغوية العصبية , تخيل ان فى حاجة كده

نورهان خميس

علم كبير مش جميع الناس تعرفة و اليك تفسير

 

ما هي البرمجه اللغويه العبنوته NLP

 


 


لاا شك انك سمعت بالبرمجة

 

الحاسوبيه و برمجه الآلات،

 


ولكن هل سبق ان سمعت بالبرمجه اللغويه العصبية؟

 

هل خطر لك انه بالإمكان برمجه ادمغتنا تماما كما نبرمج حواسيبنا؟

 

فى موضوع تعلم اليوم سنتعرف على ذلك الحقل العلمي الثورى و أهم

 

تطبيقاتة و مجالاته.

 


ما هي البرمجه اللغويه العبنوتة

 


البرمجه اللغويه العصبية

 

“Neuro-Linguistic Programming” و المعروفة اختصارا ب NLP هي مجموعة

 

طرق و أساليب تعتمد على مبادئ حسيه و لغويه و ادراكية،

 


تهدف لتطوير السلوك

 

الإنسانى نحو التميز و الإبداع و التطور و مساعدة الأشخاص على تحقيق

 

نجاحات و إنجازات اروع فحياتهم.

 


تقدم البرمجه اللغويه العبنوته اساليب

 

عملية تمكنك من تغير كيفية تفكيرك،

 


ونظرتك لأحداث الماضى و مبادئك فالحياة،

 

إنها باختصار تجعلك قادرا على السيطره على عقلك و بالتالي على حياتك.

 

وبعكس علم التحليل النفسي الذي يركز على الأسباب و راء الاضطرابات النفسية،

 

فإن البرمجه اللغويه العبنوته عملية للغايه و تصب جام تركيزها على طريقة معالجه هذي الاضطرابات.

 

ظهر علم البرمجه اللغويه العبنوته على يد ريتشارد باندلر Richard Bandler الذي

 

لاحظ ان العلاج النفسي التقليدى لا يأتى دائما بالنتائج المرجوة،

 


وسعى

 

بذلك للبحث عن طرق بديلة.

 


فعمل مع الخبيره العلاجيه فرجينيا ساتير Virginia Satir


وولد علم البرمجه اللغويه العبنوته من استعمال التقنيات الفعاله التي كانت تأتي

 

بنتائج ايجابيه على المرضى.

 


الف بعدين ريتشارد باندلر الكثير من الكتب

 

التى تتناول مقال البرمجه اللغويه العصبية،

 


لعل اشهرها يحمل عنوان

 

: “كيف تتحكم فحياتك: دليل الاستعمال للبرمجه اللغويه العصبية” و بالإنجليزية

 

: “How to Take Charge of Your Life: The User’s Guide to NLP” حيث تشارك

 

فى تأليفة مع كل من اليسيو روبرتى Alessio Roberti و اوين فيتزباتريك Owen Fitzpatrick.

 

برمجه اللغويه عصبية


البرمجة اللغوية العصبية , تخيل ان فى حاجة كده